تجارب الاعضاء

تجربتي مع الحبة السوداء للحمل

.

تجربتي مع الحبة السوداء للحمل نقدمها لكم اليوم عبر موقع تجربتي حيث أن الحبة السوداء أو كما هي معروفة في الوطن العربي بحبة البركة واحدة من النباتات المستخدمة في علاج العديد من الأمراض، وقد أصبحت من أشهر النباتات في الطب البديل، ومن أشهر الأمراض التي تعالجها، تأخر الحمل، فمهما كان عمر النساء المتأخرات في الحمل، فإن حبة البركة أو الحب السوداء من واقع التجارب الفعلية، فإنها تساهم في زيادة فرص الحمل.

تجربتي مع الحبة السوداء للحمل

تجربتي مع الحبة السوداء للحمل

لقد انتشرت في الفترة الأخيرة أقاويل كثيرة تقول أن هناك فوائد جمة لحبة البركة في علاج تأخر الحمل، وفي الحمل ذاته، فيمكن تناوله قبل الحمل مرة واحدة في اليوم، على الريق، من أجل تثبيط الهرمونات، كما يمكن استخدامه في الحمل كأفضل علاج مضاد للالتهابات.

فوائد حبة البركة للحامل

  • تساهم حبة البركة أو زيت حبة البركة في مساعدة الحامل على النوم لفترات طويلة بدون إرهاق أو تعب، وذلك لأنها تقضي على الأرق الذي يصيبها وخصوصًا في شهور الحمل الأخيرة.
  • تعمل على تحسين الذاكرة، وتعزيز مستوى مهارات الإدراك والتفكير لدى الحامل وغير الحامل.
  • هناك الكثير من الدراسات والأبحاث التي أكدت على أنها تساعد في الحفاظ على المعدة والجهاز الهضمي، وتقي من الإصابة من قرحة المعدة.
  • من حبوب المقاومة للأمراض والأورام، وخصوصًا الأورام السرطانية، وعلى رأسها سرطان الكلى، كما أنها تعمل على خفض ضغط الدم للحامل التي تعاني من ارتفاعه.

اقرأ

تجربتي مع حبة البركة للشعر

الآثار الجانبية لحبة البركة

وعلى الرغم من أن زيت حبة البركة أو حبة البركة حبوب لها فوائد كثيرة للحمل، إلا أن هناك تحذيرات ينبغي وضعها في عين الاعتبار، ومنها:

  • في حال الإفراط في تناول حبة البركة فإنها قد تسبب انقباضات في الرحم.
  • لا ينبغي تناولها بكميات كبيرة وخصوصًا قبل الولادة القيصرية لأنها قد تساهم في زيادة كمية الدم.
  • تعمل على تقليل مستوى سكر الدم، فلا بد من تناولها بكمية معتدلة، وخصوصًا إذا كانت المرأة الحامل تتناول أدوية السكري من الدرجة الأولى أو حتى من الدرجة الثانية.

اقرأ أيضا :

تجربتي مع بذور الشيا للحمل

تجربتي مع بذرة الكتان للحمل

2
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق