تجارب الاعضاء

7 من أهم أدوية علاج الإدمان

.

كيف يمكنني علاج الإدمان؟ هل يوجد أدوية علاج الإدمان؟

أسئلة كثيرة من الممكن أن تدور في ذهنك وتُقلقك، عندما تُقرر البحث عن علاج للإدمان، فتقف حائرًا بين رغبتك في التوقف عن تعاطي المخدرات وبين خوفك من الأعراض الانسحابية التي تسببها لك إن قررت ذلك، كل هذه المخاوف تمنعك من المضي قدمًا في علاج الإدمان؛ لذلك يجب أن تعرف ما هي أدوية علاج الإدمان وكيف يُمكن استخدامها بأمان دون أن تتسبب في تدمير صحتك؟

ما هي أدوية علاج الإدمان؟

أدوية علاج الإدمان

تختلف أدوية علاج الإدمان من مادة لأخرى، حيث أن لكل مادة مخدرة فعالية مختلفة عن الأخرى في عملها وتأثيرها على الجسم، وبالتالي فإن علاج إدمان تلك المادة سيختلف عن الأخرى، وبشكل عام لا يجب أن يتم تناول أحد الأدوية دون إشراف الطبيب في أي حال من الأحوال، وسنعرض عليك فيما يلي عدة أدوية لعلاج بعض أنواع المخدرات.

  1. البوبرينورفين- السابوتكس:

من أهم الأدوية التي تعمل على علاج الأعراض الانسحابية عند التوقف عن تعاطي الأفيونات، حيث يقوم بعلاج الآلام التي تصل إلى مراكز الألم بالمخ عند التوقف عن تعاطي المخدرات، تحديدًا مستقبلات الأفيونات.

  1. ريفوتريل- Rivotril (كلونازيبام):

ينتمي ريفوتريل إلى فئة البنزوديازيبينات التي تُستخدم للتقليل من نوبات القلق وعلاج اضطرابات الجهاز العصبي الناتجة عن نشاط الأعصاب، فيقوم الدواء بإغلاق مراكز القلق في الجهاز العصبي، فيُسبب الشعور بالاسترخاء والهدوء، وعادةً ما يُستخدم في علاج الأعراض الانسحابية للحشيش.

  1. بروبرانالول – Propranolol:

وهو أحد الأدوية التي تستخدم لعلاج الأعراض الانسحابية التالية للتوقف عن تعاطي الشبو، والكريستال ميث، والكبتاجون، خاصةً اضطرابات النوم والقلب.

  1.  الكلونيدين – Clonidine:

يُستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم الناتج عن التوقف عن تعاطي المخدرات، وارتفاع ضغط الدم أحد أشهر الأعراض الانسحابية التي تُصيب مريض الإدمان.

  1. ديسلفرام  disulfiram– Antabuse:

يعمل دواء ديسلفرام على علاج الأعراض الانسحابية الناتجة بعد التوقف عن تعاطي الكحوليات، فهو أحد أهم أدوية علاج الإدمان التي لها دور كبير في تقليل الرغبة في تعاطي الكحول، فإذا تناولت هذا الدواء أثناء شربك للكحول فإنك ستشعر بآثارٍ جانبية صعبة لن تستطيع تحمُّلها.

  1. البوبرينورفين – Buprenorphine:

دواء البوبرينورفين يُستخدم لتخفيف الآلام الشديدة والمتوسطة، حيث يعمل على تقليل الشعور بالألم في مراكز الألم بالجهاز العصبي المركزي، ويُستخدم في علاج إدمان الترامادول.

  1. مودافينيل (Modafinil):

يُعتبر مودافينيل أحد أدوية علاج الإدمان التي تعمل على تقليل الرغبة المستمرة في النوم أثناء النهار، والحاجة الشديد ة إليه، وهذه أحد الأعراض الانسحابية الكوكايين.

هل يمكن تناول أدوية علاج الإدمان في المنزل؟

لا يُفضّل تناول أيًا من أدوية علاج الإدمان في المنزل،وذلك لخطورة الأعراض الانسحابية بعد التوقف عن العقاقير المخدرة التي لن يستطيع المريض أن يتحكم فيها، وقد يتعرض لنوبات من العنف والهياج والأفكار الانتحارية والاكتئاب، ولذلك يجب أن يتناول الأدوية تحت إشراف طبي مخصص للتعامل مع تلك الأعراض.

هل يمكن تناول أدوية علاج الادمان دون طبيب؟

لا، لأن المريض في حاجة إلى تحاليل طبية وكشف وتشخيص دقيق لحالته قبل تناول أي من أدوية علاج الإدمان، لكي يتم وصف العلاج المناسب له، وبجرعات محددة ينبغي ألا يتخلف عنها، لأن ذلك قد يُعرِّضك لمضاعفات جانبية خطيرة قد تصل حد الوفاة.

كيفية علاج الإدمان؟

نعلم أن مرض الإدمان ليس من السهل علاجه، ولكن رغبتك في العلاج وحدها لا تكفي، فلكي تتخلص من الإدمان دون أن تشعر بالألم لا ينبغي عليك أن تتوقف عن المخدرات وحدك دون إشراف طبي، بل عليك التوجه إلى أفضل مستشفى لعلاج الإدمان لكي تمر بمراحل علاج الإدمان، وتتخطى الأعراض الانسحابية دون الشعور بالألم، وذلك من خلال:

  1. الفحص الطبي الدقيق:

بمجرد أن يتم استقبالك في مركز علاج الإدمان يجب أن تخضع لفحص طبي دقيق وشامل للتعرف على حالتك الصحية النفسية والجسدية، وذلك من خلال إجراء التحاليل الطبية اللازمة، مثل: (تحليل مخدرات- تحليل فيروسات- تحليل لوظائف الكبد والكلى- صورة دم كاملة- وتحليل نسبة السكر بالدم). بعد ذلك يتم إنشاء برنامج علاجي مخصص لك حسب التشخيص، والاضطرابات النفسية المصاحبة التي سببها الإدمان لك.

  1. علاج الأعراض الانسحابية دون ألم:

نحن على علمٍ بكل الأعراض الانسحابية التي ستواجهها، والتي تجعلك في خوف مستمر من التوقف عن تعاطي المخدرات، ولكن تلك الأعراض لا تدوم طويلًا، كما أنه يتم مواجهتها من خلال البرنامج العلاجي الذي يعمل على تخفيف الآلام الناتجة عنها وجعل تلك المرحلة تمر بأمان دون أن تشعر بالألم.

  1. العلاج النفسي التأهيلي:

في هذه المرحلة أنت في أشد الحاجة إلى وجود معالج نفسي يفهمك ويعرف بما تمر به وما تشعر به من آلام، ولذلك فإن تلك المرحلة ومن أهم المراحل للتخلص من الإدمان، لأن عليك أن تفهم نفسك وتعرف الأسباب التي أدت إلى وقوعك في إدمان المخدرات حتى لا تعاود الرجوع إليها من جديد.

في جلسات العلاج النفسي الفردية والجماعية يعمل الطبيب المعالج على مساعدتك لإيجاد حلول لمشكلاتك النفسية، وفهم سلوكياتك وأفكارك وردود أفعالك، بهدف تغييرها إلى أفكار إيجابية يتبعها سلوكيات فعالة للتصرف مع المشكلات بعقلانية وتفكير دون اللجوء إلى المخدرات.

  1. التأهيل الاجتماعي ومنع الانتكاسة:

يعمل التأهيل الاجتماعي على مساعدتك في بناء قدراتك وتهيئتك للخروج من المستشفى للعودة إلى حياتك الطبيعية دون إدمان، وذلك من خلال جلسات فردية وجماعية مع متعافين آخرين مثلك، يكونوا لك عونًا في رحلتك لأنهم مروا بنفس تجربتك، كما يتم تدريبك لتكون مؤهلًا لسوق العمل من خلال الورش والتدريبات المكثفة.

وبعد خروجك من المستشفى فإنك تظل على متابعة مستمرة من قبل فريق متخصص، وزيارات دورية إلى المستشفى أو في بيتك، وذلك بهدف إعانتك على الاستمرار والاطمئنان على حالتك الصحية بعد التعافي من الإدمان.

كيف يمكن تناول أدوية علاج الإدمان؟

إذا كنت ترغب في التوقف عن تعاطي المخدرات بمفردك فلا ينبغي عليك أبدًا أن تتناول أيًا من هذه الأدوية، دون الرجوع إلى الطبيب، لأن انسحاب المخدرات من جسدك سوف يُصيبك بأعراض انسحابية صعبة لا يُمكنك تحمُّلها، لذلك لا ينبغي عليك أن تتناول أدوية علاج الإدمان إلا تحت إشراف فريق طبي متكامل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق