الطب والصحة

تجربتي مع كلوزابين

.

تجربتي مع كلوزابين فهذا الدواء أثبت تأثيره الفعال في علاج المشاكل والإضطرابات النفسية كمشكلة الفصام وغيرها من الإضطرابات الفصامية.

حيث يعمل الدواء على إعادة توازن الناقلات العصبية بالدماغ، ويترتب على ذلك تحسين الحالة النفسية والمزاج، وسنتعرف على استخدامات الدواء وموانع استعماله من خلال هذا المقال.

تجربتي مع كلوزابين

من خلال تجربتي مع دواء كلوزابين فأثبت هذا الدواء فاعلية كبيرة في علاج المشاكل النفسية والفصام.

وذلك مقارنة بغيره من الأدوية الأخرى، كما أن هذا الدواء ساعدني في تجنب الأفكار الانتحارية التي تصاحب مرض الفصام بصورة متكررة.

دواعي استخدام دواء كلوزابين

الجرعة وطريقة الإستعمال لدواء كلوزابين

  • تعتبر الجرعة الأولية من الدواء هى 25 مجم مرة واحدة باليوم أو مرتين على حسب تعليمات الطبيب المعالج.
  • تزداد الجرعة بشكل تدريجي بحوالي 25 مجم لـ 50 مجم باليوم، حتى تصل بعد ذلك لـ 300 إلي 450 مجم وذلك خلال 14 يومًا.
  • في حالة تحسن الحالة يمكن زيادة الجرعة كمرة واحدة بالأسبوع بحوالي 100 مجم.
  • ينبغي عدم زيادة الجرعة باليوم عن 900 ملجم.
  • ملحوظة هامة: للوقاية من مخاطر ومضاعفات الدواء من حدوث انخفاض شديد في ضغط الدم وبطء في وظائف القلب يجب تناول جرعة بسيطة من الدواء في البداية، ويتم بعد ذلك زيادة الجرعة بشكل تدريجي حتي نصل للجرعة المحددة بناء على تعليمات الطبيب المعالج للحالة.

الأثار الجانبية لأقراص Clozapine

من الأثار والمضاعفات الجانبية التي تترتب على تناول هذا الدواء ما يلي:

  • حدوث انخفاض شديد بضغط الدم.
  • الحمي.
  • الغثيان والشعور بالرغبة بالقيء.
  • الإمساك الشديد.
  • زيادة ملحوظة بالوزن.
  • الدوخة.
  • التعرق.

ملحوظة هامة: قد يترتب على الدوخة وانخفاض ضغط الدم فقدان الوعي وربما يؤدي في بعض الأحيان لتوقف وظائف القلب والجهاز التنفسي.

وعادة ما يحدث ذلك بالأسابيع الأولي من تناول هذا الدواء عند زيادة الجرعات عن الجرعة المحددة من جانب الطبيب المعالج.

وكذلك عند التوقف عن تناول الدواء لفترة قليلة، أو حينما يتناول المريض مع هذا الدواء الأدوية المضادة للقلق كدواء الديازيبام وغيره من الأدوية الأخرى.

تحذيرات استخدام تجربتي مع كلوزابين

من التحذيرات التي يجب اتباعها عند تناول دواء كلوزابين ما يلي:

  • في حالات الحساسية الشديدة لمكونات الدواء وللمواد الأخرى بتركيبه.
  • عند الاصابة بأمراض الفشل الكبدي.
  • يجب عدم استعماله في حالات الصرع وعند حدوث خلل بوظائف الجهاز العصبي.
  • يحذر من استخدامه من جانب الأشخاص الغير قادرة على إجراء فحص الدم.
  • المصابيين بأمراض القلب والتهاب عضلة القلب يجب عليهم الإمتناع عن تناول هذا الدواء.
  • في حالة حدوث انسداد بالأمعاء بسبب الإصابة بشلل بعضلات الأمعاء.
  • يمنع استعماله في حالة الإصابة بأمراض تصيب نخاع العظام.

2
الوسوم

noor omar

مرحباً يسعدني اهتمامك بزيارة ملفي الشخصي أنا نور عمر كاتبة مُحتوى عربي في جميع المجالات، أعشق كتابة المحتوي السياحي بشكل خاص، شغوفة بالقراءة والإطلاع وتجارب السفر، للتواصل من خلال on4668411@gmail.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق