تجميل ورشاقة

تجربتي مع رجيم الشعير

.

تجربتي مع رجيم الشعير نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا تجربتي وذلك لأن الشعير يعتبر من أكثر الأعشاب فعالية في تخسيس الجسم، وتخليص الكثير من الوزن الزائد وهناك العديد من الطرق التي يمكن اتباعها من أجل عمل رجيم الشعر، وسوف نتعرف على تلك الطرق بالإضافة إلى فوائد الشعير.

تجربتي مع رجيم الشعير

يحتوي الشعير على العديد من المواد والمركبات والفيتامينات التي تفيد الجسم وتعطيه الطاقة كما أنه يمد الجسم بمجموعة متنوعة من المعادن إلى جانب أنه يحتوي على الكثير من الألياف الغذائية، ويحتوي الشعير على 73 جرام من الكربوهيدرات كما أن الـ 100 جرام من الشعير تحتوي على 354 سعرة حرارية ويمكن تناوله بعدة أشكال وهي:

مغلي الشعير للتخسيس

يمكن أن نقوم بغلي الشعير من أجل تخسيس الجسم حيث أن مغلي الشعير يعتبر من أكثر المشروبات التي تساعد في خفض الوزن من الجسم، وله العديد من الفوائد وعلى رأسها:

  • يُشعر مغلي الشعير بالشبع سريعًا كما أنه يشعرك بالامتلاء والسبب في ذلك أنه يحتوي على العديد من الألياف الغذائية التي تقلل شعورك بالجوع على مدار اليوم وبالتالي لا تحتاج إلى تناول كمية وجبات كبيرة.
  • يعمل على تحسين صحة الجهاز الهضمي للإنسان، وبالتالي يعمل على تنشيط المعدة ولا تصاب بعسر هضم على الإطلاق، كما أنه يعالج مشكلة الإمساك أثناء الرجيم.

ويمكن تحضير الشعير بطريقة سهلة، فنقوم بغلي حبات الشعير في كمية مناسبة من المياه، ومن ثم نقوم باستخدام مصفاة من أجل تصفيته، ويمكن أن نقوم بتحليته باستخدام العسل الأبيض أو ملعقة واحدة من السكر، ولكن يفضل أن يتم تناوله بدون تحلية على الإطلاق.

اقرأ

تجربتي مع الكزبرة للتنحيف

تجربتي مع حبوب شيتوزان

خبز الشعير للتخسيس

والجدير بالذكر أن الشعير يشبه القمح إلى حد كبير ولكنه منخفض السعرات، فيمكن أن نقوم بعمل الخبز من خلال الشعير، وذلك بعد أن نقوم بطحنه جيدًا، ثم نتبع الطرق العادية تمامًا في عمل الخبز، لعمل أفضل خبز منخفض السعرات على الإطلاق ويمكن أن تقوم بعمله بسهولة في المنزل عن طريق عجن الشعير بالمياه والخميرة وملعقة من الملح فقط.

تجارب الشعير للتنحيف

نستعرض الان احدي التجارب الناجحة مع الشعير حيث تقول صاحبة التجربة قرأت علي النت علي رجييم الشعير وجربت الوصفة وداومت عليها لمدة شهرين وساعدتني في تنحيف البطن ونزلت 8 كيلو للان وما زلت مداومة.

الشعير للتنحيف جابر القحطاني

2
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق