الطب والصحة

أسباب التهاب المثانة وطرق العلاج وما هي أعراض الإصابة بالتهاب المثانة

.

أسباب التهاب المثانة وطرق العلاج .. هذا الأمر في غاية الأهمية والخطورة، حيث أن التهاب المثانة قد تزيد خطورتها مع الوقت إن وصلت العدوى إلى الكليتين، وعادة ما تكون الإصابة بسبب عدوى بكتيرية، أو كعرض جانبي لبعض الأدوية، والعلاج من الممكن أن يكون بالمضادات الحيوية أو حسب نوع التهاب المثانة وسبب الإصابة به، وفي هذا المقال سنتحدث بالتفصيل عن أسباب التهاب المثالنة وطرق العلاج والأعراض.

أسباب التهاب المثانة وطرق العلاج والأعراض

الأسباب

عادة ما تحدث الإصابة في المسالك البولية في حال دخول البكتيريا من خارج الجسم إلى الجهاز البولي عن طريق الإحليل، ثم تبدأ البكتيريا في التكاثر بعد ذلك، وأشهر أنواع هذه البكتيريا هو نوع البكتيريا الإشريكية القولونية، وبالنسبة للنساء فقد تكون المعاشرة الجنسية سببا للإصابة بالتهاب في المثانة، وحتى أن النساء غير الناشطات جنسيا أو الفتيات غير المتزوجات معرضون أيضا للإصابة، حيث أن البكتيريا متواجدة عند الأعضاء التناسلية في الإناث وهي التي تتسبب في التهاب المثانة.

وقد يكون السبب هو بعض الأدوية والعقاقير، وربما العلاج الإشعاعي والكيميائي، وهناك أنواع من التهاب المثانة لم يتم التأكد من أسبابها حتى الآن.

الأعراض

  • إلحاح بشكل مستمر ورغبة دائمة في التبول.
  • الشعور بحرقة وألم أثناء التبول.
  • إمكانية خروج قطرات دماء مع البول.
  • إنزعاج وألم واضح في منطقة الحوض.
  • ارتفاع درجة الحراراة درجات بسيطة.
  • قد تتسرب كميات صغيرة من البول بشكل متكرر.
  • البول يكون متعكر ورائحته كريهة ومزعجة.
  • الشغور بضغط في منطقة أسفل البطن.

ينصح بالتوجه للطبيب المختص في حالة ظهور أي عرض من الأعراض السابقة، فعلاج المرض في أوله أمر مهم للغاية قبل تفاقم الوضع وازدياد الحالة سوءا.

العلاج

علاج التهاب المثانة وحرقان البول
علاج التهاب المثانة وحرقان البول
  • يبدأ الطبيب في عمل الفحوصات والأشعة وتحليل البول، ليتعرف على المرض.
  • التهاب المثانة الناتج عند العدوى البكتيرية يكون علاجه بمضادات حيوية يصفها الطبيب.
  • هناك أنواع عديدة من التهاب المثانة، يتعرف عليها الطبيب من ثم يكون العلاج هو التخلص من السبب وراء هذه الإصابة.
  • الطبيب يتابع مع الحالية ويصف الدواء ويتابع التقدم، وإن لم يكون هناك نتائج إيجابية فهناك طرق عديدة كالعناية الطبية في المستشفى واتباع طرق أخرى في العلاج حسب الحالة وحسبب سبب الإصابة.

اقرأ أيضا:

2
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق